الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

كلية الدراسات البحرية

المركز الدولي للتدريب البحري


  • مقدمة

النقل البحري في المملكة العربية السعودية احد القطاعات الفعالة في المنظومة الاقتصادية  للمملكة فالموانئ البحرية في المملكة العربية السعودية تتكون من عشرة موانئ صناعية وتجارية إضافة إلى الموانئ المخصصة لتصدير البترول وتحتوي على أكثر من 214 رصيفا تتجاوز طاقتها الاستيعابية 530 مليون طن وزني من البضائع وأكثر من 13 مليون حاوية سنويا ،  وتهتم المملكة بإيجاد بنية تحتية تكفل لمنظومة الموانئ الاستمرار والتنمية في مجال عملها من خلال بناء الأحواض لصيانة السفن وإنشائها والعمل على تيسير السبل المؤدية لنجاح منظومة الموانئ بكل تفاصيلها وفروعها .

 

         هذا وتمتلك المملكة العربية السعودية سواحل تمتد لأكثر من 1500 ميل بحري على البحر الأحمر والخليج العربي، لذا فهي من الدول التي يمثل لها النقل البحري أهمية كبيرةً جداً حيث أن (90%) من الصادرات والواردات للمملكة تنقل عن طريق البحرمما جعلها تحتل المرتبة السابعة عشر بين مائة وثلاثة وستين دولة من أعضاء المنظمة البحرية الدولية International Maritime Organization (IMO) لإمتلاكها  أسطولا تجارياً ضخماً يتألف من مئات السفن أعالي البحار. ورغم الإمكانيات المادية  التي تمتلكها المملكة العربية السعودية في قطاع النقل البحري واهتمامها بتوطين العاملين في النقل البحري إلا أن توسع النشاط وزيادة التخصصات الوظيفية في صناعة النقل البحري ولد الحاجة إلى شغلها بالمزيد من المواطنين السعوديين. 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 1/17/2021 2:25:14 AM